واقفاً

Standard

متخيلا نفسي اراه واقفا

امام النيل صامت

متحيرا يشكو اليه غربته

وحيدا في ديناه شاكيا غربة نفسه

متحيرا ناظرا إلى جريانه متئملا

كم مر على بلدان

كم وقفت امامه من العقبات

متقدماً

غاسلاً بماءه همومه متوضأ

مجدداً نفسه بزخات من الأمطار

افياترى يا نيل يستريح الرحال

ام يضيع في غربته كضياع ماءك في ماء مالح

لأنى ارى نفسا عصية على نفسها

متحيره في جريانها

سائلة ربها منه الهداية وحده

فمن دونه ينجينا من فيضانك

فيضان نفسا بحبات المطر قد امتلأت

فجاشت بها العبرات

فلم يعد متحكما بها إلا رب العباد سواه هو الخالق من سواها

فمن سوى العليم وحده يعلم الأقدار

فألطف بنا يارحمن دوما ويسر لنا مرضاتك

فمن سواك ينير دربنا إن أظلمت الطرقات

فهل ياترى ما أراه سفينتى قادمة لمرساتها

أم أن هذا ليس سوى سراب الأمانى واهياً

وأن سفينتى لم يحن بعد أوان رسياها

متئملاً صفحات النيل مازلت متوقفاً

اتئمل جريانه داعياً

رب العباد بأن يهدينا إلى الخير دوماً

فمن سواه يجيب دعوايا

عبد ضعيف قد جائه متحيراً

فمن لك سواه يا الله

……………………………………………………………………

من خواطرى قد كتبت بين ساعات اليوم منتهية الساعة 10:21 مساءا يوم13/1/2011

Advertisements

About haitham.ghoniem

الأسم إنسان بيحلم أن يبات يومه سعيد مش شايل في قلبه غير الحب لكل الناس ... معرفش بكره هبقى ايه ... لأنى ببساطه عايش فيها وبتأثر بأمواجها وكل يوم فيه خاطره وفكره وحاجات جديده بنتعلمها ونفسي لما ترسي مرساى أكون مضرج في دمائى شهيد شهادة ألقى بها ربي سعيد أن نهايتى كانت ذودا عن حياض هذا الدين أنا ببساطه إنسان مسلم يأمل أن يتبع دوماً كتاب الله وسنة رسوله بفهم سلف الأمة ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين جيت لدنيتكم يوم 25 رمضان 1405 هجرى الموافق 13 يونيو 1985

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s